شيخوخة الدائرة.

’ صوت يتقدم. يسبقه الصمت.

يحركه ظله. يبتعد عن النور ليقابل الشمس من خلال النافذة.

حيث الغيوم تحرك المشهد والسماء تكتسي بالزرقة.‘

 

الخلود مصطلح شائك. لقد تعثرت الإنسانية بسببه وهو اشتقاق من مسألة أكبر، أعمق، أشد اتساعا وصلابة. وقد وقع الإنسان أمام مسائل أقل أهمية وبسبب القدرة على المعالجة والنتائج التي أصابها فقد راح يفكر ” لما لا أستمر في تلك المنطقة أن ولوج الغابة في ليل متأخر يزيد من صعوبة الحياة وسيكون القادم من بعدي مسؤولاً عن تلك الظلمة. وقد لا يأتي أحد فقد سمعت بمحض الصدفة بأنني الإنسان الاخير والنهاية تطرق باب الحياة وانها استجابت.”

مرور سريع على وجه الحياة. شمس، قمر، نجوم، شجرة بل أشجار، بشر بل إرادة بشرية، حيوان بل غابة تتسع، حشرة بل شبكة لـ عنكبوت يتأرجح ليمضي الوقت. هناك إستقر الكل وتموضع والقا بما في صدره لا أحد يستثنى بل الجميع مستثنى. فهم فريدون، خالدون، يتمتعون بعنصر فريد لا يمتلكه أحد حيث يمضي الجميع نحو صلابة التواجد بتأكيد الكلمة، بحقيقة الشعور تجاه الأشياء.

الإنسان يتألم ذاك قدره. وجميع الأشياء تنظر إليه مشفقة عليه فقد عاد ليتسأل عن غابته المجيدة وعن الصوت الذي يغدو ويطير بشكل لحظي كـ غيمة بددتها الشمس.

“والشمس قد فعلت بلا وعي منها” هكذا أجاب الإنسان المجيد “أن الشمس لا تعي أفعالها هي تحرق الأشياء!” توقف لينظر في بداية الطريق لعدة ساعات. وعاد كمن يحمل حملاً على ظهره الى عشيرته. على وجهه تعبير السعادة وشيء من المبالغة تجاه الاخرين. إلتموا حوله أو هو من فعل. وقف وسطهم وردد كلماته ” أن شمسكم تخرج لتحرق الأشياء. فتطلع لكم الأرض ذاك حصادكم. لكنها تقول لن يعرف أحد كيف يصل الى هناك.” الناس لم تفهم وأعتقد هو أيضاً بأنه لم يصب المكان فردد “الأرض خلودكم وأبنائكم يكملون عنكم.” أصاب الوجوم أرواح الذين إلتموا حوله. ضحك أحدهم فتبعه الاخرون لـيتركوه وتغيب شمس ذلك اليوم.

’نحو الخلود يجب أن تمشي.‘

لن ينسى. وكيف له ذلك “أن المضي نحو الحقيقة أشد غرابة من الحديث عنها. فلو كان الخيال حقيقة لأصبحت الحياة أكثر جدية اذ كيف يمكن للأشياء أن تستقر على حالها؟”

أن السائل الجديد لمح رؤية جديدة تجاه العالم وقد تفحص الغابة من مساحاتها الاولى حيث الظلمة يبددها نور يكشف الأشياء للحظة ويغيب. وذاك ما قالته أمه” أنه يخشى النور، يخشى الظهور، يخشى أن تختفي الأشياء ونحن ننظر إليها. لذا هو هناك و سيعود. أتمنى أن لا يقول شيئاً. أنا أعرف ماحدث. سأدعوا وليكن الله في عونه.”

عاد. نعم عاد إلى أحضان أمه الى أرضه وقد فقد خشيته من الضوء، من الظهور، من إختفاء الأشياء.

قالت: لا تخبرهم ستقتل.

قال: بل سأكون خالدأً.

قالت: خلودك في قلبي.

قال: بل في قلب العالم. لن أتحدث اليوم بل في الوقت المناسب عندما تتحرك أغصان الأشجار وتطلع الأرض ويحصدون ويتشاتمون ويبددون اللحظة في غير مكانها.

قالت: سيضحكون والدك قال كما قلت وقد مات حزناً.

قال: لقد وصل والدي. وأنا أكمل طريقه وسأقول في لحظة الشروق.

مضى. ومضت الأيام. وها قد أشرقت الشمس. وقف أمامهم. تبادلوا النظرات وابتسموا. ” قل ما لديك أرحنا من هموم الحصاد ورغبة الشمس وخلود الأرض.” ضحكوا هكذا وترددت كلمات قديمة أصابة في جسد الغريب حركة روحه وتسببت باضطراب جسده. تماسك. ضغط بقدميه الأرض. شعر بها تمتص خوفه. تجاسر لـ يقول” قد قال أبي ما قال وقد وجدته أمامي وهو أمامكم. لن تروا. لن تسمعوا ما يقول. قدركم أن تحرثوا. أن تضحكوا. أن تبرروا هذا الوجود بقتال كلامي. أن تزيدوا الأعداد وتلعنوا بركة الأرض. وأن تطلبوا من السماء أن تزيدكم.”

عند قبره أخذت تبكي. فقد قتلوه لأنه وصل الى حقيقة تلك الحياة. تبكي. ذاك لأنها لم تلد غيره. بعد عدة أيام يأخذها الموت وكلماتها تتردد في دارها وأشياءها تحرك الصدى” خلود سماوي.. خلود سماوي.. خلود سماوي.”

’لا مكان. لا زمان.

كل شيء يسير في مساره.

لا القمر يسير من أجله ولا الشمس تقف لحظة لتوقظه. كل شيء يتحرك هو

“يختبئ”

“يهرب”

“لماذا؟”

“ليصمد أمام الشمس ويتحرك القمر.”

 

وبسبب من الخلود أصبحت الأرض دائرية. تعبيراَ عن الإستحالة وعن رغبة التجديد في إتساع الدائرة. فالحلم يشير إلى أبعاد حادة وهي ثلاثة (العمل، العمل، العمل.) أما الجوهر فهو الحركة. ولا يمكن للحركة أن تصبح حقيقة إلا بإضافة عنصر جديد ليكون الشكل مربع. وهو يخضع لإبعاد أربعة(العمل، العمل، العمل، البحث). العنصر الجديد يعني الجدية في التشكيل لموائمة الأحداث.

نحن بصدد أن نقول بأن ما وصلنا إليه هو شكل متأخر ولا يقبل العملية الصحيحة عند الجمع 2+2=5 إنه يقبل عملية مجهولة 3+؟=5 ولم نصل حتى الان. هناك عنصر مفقود لتحريك المثلث ولفتح أضلاعه وقبوله للعنصر  بإنسجام.  ليقبل نفسه ويدور حول العالم.

قبل هذا عن ماذا نبحث؟

أمامنا الحقيقة وقد وصلنا الى التشكيل الهندسي وحالة التخيل تحاول أن تعيد التشكيل. اذاً لنعيد الصياغة. وبشكل عكسي العالم دائرة. الأحلام مثلث. الخيال مربع. والانسان يقبل الاشكال فما الذي تعنيه الدائرة؟

كيف لها أن تكتمل؟

بعد أن نضيف الى المثلث ضلع جديد لينقلب الى معين وذاك للحظة قبل أن ينتهي الى المربع وبدوره يقلص المربع من نفسه بسبب الحرارة المرتفعة ليذبل ويجتمع من جديد ويشكل الدائرة.

للإثبات يجب ان ندخل العنصر ونحيل قصة المعين الى المشكلة العرضية.

2+2=5 الوصول الى النتيجة. لنعيد الطرح.

المثلث: العمل، العمل، العمل.

المربع: العمل، العمل، العمل، البحث.

الدائرة: العمل، العمل، العمل، البحث، الحب.

 

’ تسأل مرة: ما معنى المطر؟

أخبرته الغيوم: ذاك حزن الكواكب.

أعاد: ولما تبكي الكواكب؟

أجابت: لتستريح.. وتفرح الأرض.‘

 

الخلود جوهر للدائرة. والحب يدفع نحو الحركة إنه الشعور المتجدد نحو الحياة.

ما الحياة؟

الأسئلة تدخل الدائرة في مرحلة حرجة من التكوين. فإما أن تعود الى شكلها الاولي او أن تستمر في حالة من الدوران الحميم. ماذا لو كانت الدائرة مصابة بهالة حولها. زحل الكوكب البعيد. ما الذي يدور حوله. شظايا قمر. مخلفات فضائية. تعبير جمالي عن إمكانية دوران الاشياء حول بعضها. حالة نهائية لشكل الدائرة. إنها شيخوخة الدائرة. إنها الذكريات البعيدة.

الحب؟ ما الذي يعني الإتجاه نحو المستقبل محملاَ بالماضي. بما ترك بلا عمل. بمشاهد كان يجب أن تبقى على حالها.

الحب؟ توجيه لطاقة العمل الثلاثية والبحث عن التحسين إحداث حركة جديدة لا تعني ثورة. فالثورة هرمت. تخللها العجز. إحتلتها طاقة التخريب. هجرها الحب.

الحب؟ صورة للخلود في جدار متصدع. إقتلعتها زوبعة الريح لتسقط في رأس الإنسان.

’هذه الحياة ورقة تطير مع الربيع لـ تسقط في الخريف.‘

حدث ما حدث. الحكاية لا تنتهي بل تريد الوصول. الى أين؟ لا تسأل توجه الى العالم وتعلم كيف تحصل على ما تريد.

أمام الشكل الهندسي توقف. تأمل. أسمع ان إستطعت. شكل من خلال الحياة قصيدة وأخبر الحياة عنها فهي تسمع. لا تصرخ. قل بصوت شاعر وكأنك تخاطب حبيبتك وهي غاضبة. لن تسمع؟ إحتضنها. ستدفعك؟ أنظر إليها بصمت. دعها تذهب وافتح النافذة. إسمع وقع خطوات الغضب لوحدك وأكتب القصيدة. هجرتك؟ ذاك أفضل ستزهر القصيدة وستشرب الرحيق بعد أن تعود. وان لم تحسن إختيار الكلمة. فتخيل قيام الساعة. دائرتك ستعود الى البداية. لا وقت لديك؟ اذاً لتكن كـ زحل بعيد محطم يقبل الصدقة ويعيش من خلال إمتصاص الذكرى.

Posted in: حكاية

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s